• ×

10:20 , الجمعة 9 ديسمبر 2016

برشلونة يقتل ريال مدريد.. بـ"لدغتين"

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
الدرب نيوز- القبطان- متابعه 

قدم المهاجم البرازيلي الدولي نيمار دا سيلفا أوراق اعتماده في مباريات القمة "الكلاسيكو" بالدوري الإسباني لكرة القدم، وسجل هدفا غاليا ليقود مع التشيلي أليكسيس سانشيز فريقهما برشلونة إلى الفوز 2-1 على ضيفه ومنافسه التقليدي العنيد ريال مدريد، اليوم السبت، في المرحلة العاشرة من المسابقة.

وخاض نيمار اليوم الكلاسيكو الأول له منذ انتقاله لبرشلونة قبل بداية هذا الموسم قادما من سانتوس البرازيلي.

وقاد نيمار فريقه للفوز الثمين على الريال في أول كلاسيكو بين الفريقين هذا الموسم، ليعزز برشلونة موقعه في صدارة جدول المسابقة برصيد 28 نقطة، ويوسع الفارق مع الريال إلى ست نقاط، حيث تجمد رصيد الريال عند 22 نقطة في المركز الثالث.

كما وسع برشلونة الفارق إلى أربع نقاط مع أتلتيكو مدريد صاحب المركز الثاني، والذي يستطيع تقليص الفارق إلى نقطة واحدة مجددا إذا حقق الفوز على ضيفه ريال بيتيس في مباراة أخرى بنفس المرحلة غدا الأحد.

وحسم برشلونة الشوط الأول من المباراة بالهدف الذي سجله نيمار في الدقيقة 19 وعزز البديل أليكسيس سانشيز فوز الفريق بالهدف الثاني في الدقيقة 78 ليترجم اللاعبان تفوق برشلونة في هذا اللقاء الذي تحسن فيه أداء الفريقين بشكل واضح في الشوط الثاني.

وسجل البديل الشاب خيسيه هدف حفظ ماء الوجه للريال في الدقيقة الأولى من الوقت بدل الضائع للمباراة.

وبهذا تفوق نيمار على الويلزي غاريث بيل الذي فشل اليوم في أول كلاسيكو له مع الريال، حيث لم يقدم المستوى المنتظر منه في هذه المباراة المهمة والصعبة.

وبدأت المباراة بحذر دفاعي من الفريقين لم يدم طويلا حيث بدأ برشلونة محاولاته الهجومية سريعا بعد دقيقتين فقط من انحصار اللعب في وسط الملعب.

ووضح اعتماد برشلونة بشكل كبير على مهارة نيمار الفردية وتحركات ميسي في محاولة اختراق دفاع الريال.

وكانت أول محاولة للتسديد على المرمى في الدقيقة الرابعة اثر هجمة منظمة لبرشلونة أنهاها سيسك فابريغاس بتسديدة من خارج المنطقة، ولكنها اصطدمت بأحد اللاعبين وتغير اتجاهها لتضيع الفرصة.

وأشهر الحكم الإنذار الأول في المباراة في وجه سيرخيو بوسكيتس نجم خط وسط برشلونة في الدقيقة السابعة للخشونة مع الأرجنتيني آنخل دي ماريا في أول محاولة هجومية للريال الذي لم يصل لمرمى الفريق الكاتالوني منذ بداية المباراة.

واستأنف برشلونة استحواذه شبه التام على الكرة وعانده الحظ كثيرا في هجمة خطيرة في الدقيقة 12 قبل أن يتدخل دييغو لوبيز حارس الريال ليمسك بالكرة في الوقت المناسب وسط تكتل دفاعي واضح لفريقه.

ونال سيرخيو راموس مدافع الريال إنذارا في الدقيقة 14 للخشونة مع نيمار.

بمرور الوقت، تخلى الريال عن حذره وانكماشه وبدأ في مبادلة مضيفه الهجمات وشن رونالدو أول هجمة سريعة للفريق، ولكن الدفاع تدخل في الوقت المناسب ليبعد الكرة قبل أن تتهيأ أمام زميله الويلزي غاريث بيل الذي سددها قوية ولكن إلى خارج المرمى في الدقيقة 15 .

ورد برشلونة بهجمة منظمة في الدقيقة 17 أنهاها نيمار بمراوغة الدفاع وتسديد الكرة من خارج حدود المنطقة ولكن الحارس أمسكها دون عناء.

وفي الدقيقة 19، كسر نيمار حاجز الصمت في أول مشاركة له بمباريات الكلاسيكو، حيث سجل هدف التقدم لبرشلونة ليترجم تفوق فريقه النسبي منذ بداية اللقاء.

وجاء الهدف اثر تمريرة من بوسكيتس من منتصف الملعب إلى إنييستا الذي تقدم بها حتى داخل حدود المنطقة ومررها بهدوء إلى نيمار المتقدم من الناحية اليسرى دون أي رقابة ليلعب نيمار الكرة زاحفة بمهارة فائقة من بين أقدام مدافعي الريال، حيث لمست قدم دانيال كارفاخال وأكملت طريقها إلى الشباك في الزاوية البعيدة على يسار لوبيز.

وأهدر ميسي فرصة ذهبية لتسجيل الهدف الثاني لبرشلونة في الدقيقة 21 اثر تمريرة بينية طولية من إنييستا وضع بها النجم الأرجنتيني في مواجهة الحارس لوبيز، ولكن ميسي سددها بجوار القائم على يمين الحارس لحظة تقدمه وتحت ضغط من المدافع البرتغالي بيبي.

وبعد فرضة ثمينة ضائعة من برشلونة الذي واصل استحواذه على الكرة وسيطرته النسبية على مجريات اللعب، حاول بيل تجربة التسديد القوي مجددا من خارج المنطقة في الدقيقة 26 ولكن الكرة ذهبت عاليا.

وهدأ إيقاع اللعب في الدقائق التالية، ولكن ظل برشلونة هو الأكثر استحواذا على الكرة وسيطرة على مجريات اللعب، بينما واصل الريال الاعتماد على الهجمات المرتدة بقيادة رونالدو والتمريرات الطولية الساقطة التي تعامل معها دفاع برشلونة وحارس مرماه ببراعة فلم تشكل خطورة كبيرة على مرمى أصحاب الأرض.

ونال البرازيلي أدريانو كوريا إنذارا في الدقيقة 35 للخشونة مع رونالدو.

وحصل ميسي بذكاء شديد على ضربة حرة بجوار منطقة الجزاء مباشرة في الدقيقة 41 ولعبها بنفسه ولكن دفاع الريال شتتها سريعا فلم تشكل أي خطورة.

وعاند الحظ الريال في الدقيقة 44 وحرمه من إحراز هدف التعادل اثر هجمة سريعة للفريق وتمريرة عرضية لعبها رونالدو من الناحية اليسرى، وانقض عليها الألماني سامي خضيرة وهو على بعد خطوتين فقط من المرمى، ولكن فيكتور فالديز تدخل وتصدى للكرة قبل أن تسقط على الأرض وترتطم بيد أدريانو الذي سقط على الأرض قبل أن يمسك فالديز الكرة.

وطالب خضيرة بضربة جزاء ولكن الحكم أشار باستمرار اللعب لعدم وجود تعمد من اللاعب.

ونال جاريث بيل إنذارا في الدقيقة 45 للخشونة مع جيرارد بيكيه مدافع برشلونة.
برشلونة هو الأفضل


ومع بداية الشوط الثاني، وضح بعض التحسن في أداء الريال ولكن برشلونة ظل هو الأفضل أيضا.

وعاند الحظ الريال في هجمة خطيرة في الدقيقة 51 حيث فشل اللاعبون في استثمار هذه الفرصة.

وارتدت الهجمة سريعا لتكون هجمة خطيرة لبرشلونة أنهاها إنييستا بتسديدة صاروخية من خارج المنطقة، ولكنها ارتطمت بأحد لاعبي الريال وارتدت إلى وسط الملعب.

وسنحت الفرصة أمام برشلونة لتعزيز تقدمه في الدقيقة 54 اثر هجمة سريعة سيطر خلالها نيمار على الكرة داخل المنطقة، وأطلق قذيفة قوية من زاوية صعبة ولكن لوبيز تألق وتصدى لها.

وحاول الإيطالي كارلو أنشيلوتي المدير الفني للريال تعديل أداء فريقه ودفع باللاعب أسيير إياراميندي في الدقيقة 56 بدلا من سيرخيو راموس.

وخطف لاعبو الريال الكرة من برشلونة بالقرب من وسط الملعب في الدقيقة 58 ومرر الكرواتي لوكا مودريتش الكرة بذكاء سريع إلى رونالدو الخالي من الرقابة لينطلق بها حتى وصل إلى داخل المنطقة ثم سددها قوية دون أي مضايقة من الدفاع، ولكن فالديز تصدى لها ببراعة وأخرجها إلى ركنية قابلها دي ماريا بتسديدة في يد فالديز.

ونال خضيرة إنذارا في الدقيقة 59 للخشونة مع إنييستا عندما حاول إيقاف النجم الأسباني أثناء انطلاقته بالكرة.

ودفع أنيشلوتي بالمهاجم الفرنسي كريم بنزيمة في الدقيقة 61 بدلا من بيل غير الموفق.

ونال البرازيلي مارسيلو إنذارا في الدقيقة 64 للخشونة مع ميسي.

ورغم تغييرات الريال، فشل الفريق في هز شباك مضيفه من الفرص التي سنحت له.

ودفع الأرجنتيني خيراردو مارتينو بمهاجمه التشيلي أليكسيس سانشيز في الدقيقة 70 بدلا من فابريغاس البعيد عن مستواه.

ورفض الحكم الرضوخ لمطالب رونالدو بضربة جزاء في الدقيقة 71 بعد سقوط النجم البرتغالي داخل منطقة برشلونة اثر دفعة من الأرجنتيني خافيير ماسكيرانو.

وأيقظ بنزيمة الجميع في الدقيقة 72 اثر هجمة منظمة للريال أنهاها النجم الفرنسي بتسديدة صاروخية من خارج حدود المنطقة ولكن الكرة ارتدت بغرابة شديدة من العارضة على يسار فالديز.

ورد إنييستا بتسديدة أخرى صاروخية في الدقيقة 76 ولكنها ارتطمت بمودريتش وخرجت إلى ركنية.

وأخرج مارتينو لاعبه المتميز إنييستا في الدقيقة 77 بعد المجهود الكبير الذي بذله في المباراة ودفع مكانه بالكاميروني ألكسندر سونغ.

وقدم أليكسيس لدغته القاتلة في المباراة بتسجيل الهدف الثاني في الدقيقة 78 عندما تلقى تمريرة بيينية طولية زاحفة وانطلق بالكرة من وسط الملعب في حراسة المدافع الفرنسي رافاييل فاران، ثم راوغه بمهارة ولعب الكرة ساقطة (لوب) من قوس منطقة الجزاء لتمر فوق الحارس لوبيز لحظة تقدمه داخل المنطقة، ليكون الهدف الثاني الذي منح برشلونة الاطمئنان في وقت رائع من المباراة.

وتألق فالديز مجددا في الدقيقة 86 وتصدى لهدف مؤكد للريال اثر تمريرة بينية وصلت منها الكرة إلى خضيرة الخالي من الرقابة داخل منطقة جزاء برشلونة، ليلعبها زاحفة في اتجاه الزاوية البعيدة على يسار فالديز ولكن الأخير أمسك الكرة بثبات.

وبينما استعد الجميع لانتهاء المباراة بهذه النتيجة، سجل اللاعب البديل الشاب خيسيه هدف حفظ ماء الوجه للريال في الدقيقة الأولى من الوقت بدل الضائع، اثر هجمة مرتدة سريعة وتمريرة عرضية من رونالدو قابلها خيسيه المنفرد تماما بتسديدة قوية مرت من بين قدمي فالديز إلى داخل الشباك.

بواسطة : احمد الحدري
 0  0  357
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 10:20 الجمعة 9 ديسمبر 2016.