• ×

09:39 , الإثنين 5 ديسمبر 2016

سبعيني وعشرينية ينجبان طفلة بعد قصة حب غير تقليدية

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
الدرب نيوز -متابعه يعيشان حياة زوجية سعيدة ويحتفلان بطفلاهما الذي يعتبر ثمرة علاقة الحب الغير تقلييدية بينهما .

إنه وين تشانغلين صاحب ال72 خريفاً أما هي تدعى زهانغ فينغ شابة صينية تبلغ من العمر (27 ربيعا).

يفصل بين عمريهما 45 عاما بحسب صحيفة الراي الكويتية، لكن قصتهما تجاوزت كل الفواصل الزمنية لتثبت ان المشاعر الانسانية أقوى من كل شيء.

قصة الزوجين السعيدين بدأت عندما كانت فينغ في الخامسة عشرة من عمرها وكان تشانغلين في الستين من عمره وبدأ آنذاك في التردد على منزل أسرة فينغ لتقديم الرعاية الصحية الى والدها الذي كان مريضا.

وبعد وفاة والدها في العام 2006، فاجأت فينغ الجميع عندما أعلنت انها تحب الطبيب العجوز تشانغلين وانها ترغب في ان تكون زوجة له.

وبعد كثير من الجدل، نجحت فينغ في إقناع والدتها بالموافقة على ان ينتقل تشانغلين للإقامة معهما في المنزل. وفي العام 2009، عقدت فينغ قرانها رسميا على تشانغلين وسط دهشة واستنكار كثيرين من سكان قريتهما، علاوة على معارضة والدة فينغ الشديدة لتلك الزيجة التي رأت انها غير متكافئة.

وكانت المفاجأة مذهلة للجميع عندما أعلنت فينغ في ديسمبر الماضي انها حامل، وبعد بضعة أشهر وضعت مولودها الذي اختارا له اسم «تيان»، وهو الاسم الذي يعني «السماء» باللغة الصينية.

وقال تشانغلين انه سبق له ان أنجب 4 أبناء من زوجته الراحلة، لكن هذا المولود بالذات يحمل مكانة خاصة في قلبه، واصفا إياه بأنه «هدية من السماء». وأضاف: «لم أشعر بمثل هذه السعادة عندما تزوجت وأنجبت للمرة الأولى. انني أعيش الآن في سعادة حقيقية».

من جانبها، قالت فينغ انها لم تندم يوما على قرار زواجها من العجوز السبعيني، مؤكدة على انها تعيش معه حياة زوجية سعيدة لاسيما بعد ان أنجبا طفلا وبعد ان تلاشت معارضة أقاربهما لارتباطهما
بواسطة : احمد الحدري
 0  0  367
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 09:39 الإثنين 5 ديسمبر 2016.