• ×

04:11 , السبت 10 ديسمبر 2016

لجيش الحر يسقط طائرة حربية وقوات الأسد تكثف غاراتها

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
الدرب نيوز - متابعه بثَّ ناشطون على الإنترنت أمس الثلاثاء، مقطعًا يظهر إسقاط طائرة حربية من طراز ميغ بعد استهدافها من قبل مقاتلي الجيش الحر في مدينة الضمير بمحافظة ريف دمشق, فيما كثّفت طائرات النظام السوري غاراتها على الأحياء الشعبية المعارضة له, يأتي ذلك وسط استمرار الاشتباكات العنيفة التي تدور في أنحاء متفرقة من سوريا.

فقد أفادت الهيئة العامة للثورة السورية بأن مقاتلي الحر تمكَّنوا من إسقاط طائرتين ميغ واغتنام ثلاث دبابات وتدمير أخرى روسية الصنع وإعطاب عربة (بي إم بي) وقتل ما لايقل عن 12 من جنود الأسد في هجوم نفذوه ضد الحاجز 68 في ريف دمشق تمكنواخلاله من فرض سيطرتهم عليه, ويأتي ذلك تزامنًا مع قصف بالمدفعية الثقيلة شنه مقاتلو الحر على مطار دير الزور العسكري, فيما رد النظام السوري باستهداف العديد من الأحياء بالغارات الجوية والبراميل المتفجرة وقصف حي العسالي بدمشق بالمدفعية، ما أسفر عن سقوط عدة قتلى وجرحى.

وأفادت لجان التنسيق المحلية بارتفاع عدد القتلى الذين سقطوا في سوريا اليوم الأربعاء، إلى20 قتيلًا بينهم طفل وسيدة, قضى منهم اثنان تحت التعذيب في أقبية المخابرات السورية, فيما تمكن مقاتلو الجبهة الإسلامية من قتل 20 مقاتلا من ميليشيات حزب الله المقاتلة إلى جانب قوات الأسد.

كما شن النظام السوري غارات جوية بالصواريخ والبراميل المتفجرة على أحياء مدينة حلب وريف إدلب وريف حمص الشمالي والغوطة الغربية وعدرا العمالية التي تسيطر عليها قوات المعارضة.

يُذكر أن أحياء مدينة حلب تتعرض للقصف بالبراميل المتفجرة لليوم الحادي عشر على التوالي, مما أسفر عن مقتل ما يزيد على 800 شخص ونزوح المئات إلى الحدود السورية التركية، بحسب الهيئة العامة للثورة السورية.

شاهد الفيديو...

http://www.youtube.com/watch?v=AuaXj...ature=youtu.be
بواسطة : احمد الحدري
 0  0  338
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 04:11 السبت 10 ديسمبر 2016.