• ×

07:17 , الأحد 4 ديسمبر 2016

سعادة محافظ الدرب غازي بن مالح الشمري في زيارة تفقدية لقرية الرصاصة بمركز الشقيق

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
الدرب نيوز- احمد الغروي - الشقيق -  ما بين صوت المواطن والمسؤول توجد وسائل الاتصال ، والتي لم تكن حاضرة لهذا اليوم الاثنين الموافق25/8/1435هـ حيث لا حاجة لها ضمن المواجهة المباشرة لاحتياجات المواطن في (قرية الرصاصة ) بمركز الشقيق من الطرف الشمالي ، على أرض الواقع يقف سعادة محافظ الدرب /غازي بن مالح الشمري ورئيس مركز الشقيق الأستاذ / حسن بن عبدالله أبو شرحة ومدير شرطة الشقيق النقيب / علي بن معدي القحطاني ورئيس بلدية الشقيق الأستاذ / حسن بن علي المالكي ورئيس الجمعية الخيرية والمجلس البلدي بالشقيق الأستاذ /غريب ياسين وداني ومدير مكتب وزارة النقل والمواصلات بمركز الشقيق (بالنيابة ) الأستاذ / هادي بن علي شعبان رقواني ومدير المركز الصحي بالشقيق الأستاذ / موسى المشيخي والذي استشاط غضبا من التستر على حالة الغياب لموظفي مركز الرعاية الصحية الأولية بقرية الرصاصة حيث أفاد المواطنون أن الحضور للقرية من قبل الموظفين الأجانب (جنسيات اسيوية وعربية ) في مركز الرعاية الأولية للخدمات الصحية بقرية الرصاصة لا يتجاوز النصف ساعة من العاشرة إلى العاشرة والنصف صباحا يتم اللجوء بعدها إلى الطب البديل للحالات المرضية الطارئة لحين معاودة الموظفين في اليوم التالي حينها مباشرة وبصوت مسموع أوضح المشيخي أنه لم يتلقى أي بلاغ وأن التستر على مثل هذا التسيب هو تسيب في حد ذاته يحرم المواطن من حقوقه للخدمات الصحية وقدم رقم جواله علنا (0500332826) ليتم الاتصال به من قبل أي مواطن بالقرية لاحظ عدم وجود موظفي الخدمات الصحية ضمن دوامهم الرسمي المحدد من (الساعة 8 صباحا إلى الساعة 2,30 مساء) والذي يقدم لهم حوافز مالية (بدل نائية ) ولا يعطيهم الحق في التخاذل والانقطاع عن العمل .
وبعد حسن الضيافة والتكريم من قبل مواطني الرصاصة في ضيافة شيخ قبائل الرصاصة الشيخ / أحمد امسروي اتجهت الجولة ضمن المرافق الخدماتية والصحية والخيرية والتي كان للجمعية الخيرية اللمسات البارزة حيث المرافق السكنية والخدمات الغذائية والتي تمثلت في استحسان مواطني الرصاصة وتقديم الشكر لرئيس الجمعية وممثليها ، وفي وقفة المسؤول كان الصوت المكتوم والذي تفجر بصوت واحد لمواطني الرصاصة : (طريق الرصاصة أطول من طريق الجنوب ) فيما استغرق طريق الجنوب الأربع سنوات ونصف السنة ، استغرق طريق الرصاصة ثمان سنوات ليقف عاريا دون زفلته بل أكثر خطورة أخذت الأرواح ودمرت الممتلكات واخر ضحية كادت للولاء ستر الله جوهرة الشقيق الأستاذ /حسن بن علي المالكي وصحبه حيث ارتطم بأحد الحواجز العشوائية الأمر الذي أحرج ممثل مكتب وزارة النقل والمواصلات بالشقيق مفضلا الصمت حيال النظرات الاستفهامية لأهالي قرية الرصاصة ،فيما أشارت بعض المصادر إلى مسؤولية الشركة التي تكفلت بالمشروع وهي ( شركة عيسى العيسى) إذ لا وجود للخدمات الكمالية في عدم وجود بنية تحتية ، وضمن تلمسات احتياجات المواطن من عقر داره زيارة المرضى والمسنين والمقعدين اختتمها سعادة المحافظ وصحبه زيارة مريض وصديق قديم من موظفي مركز ريم الشيخ / عامر علي مشعي والذي اجهش بكاء برؤية رئيسه السابق أبو شرحة ولمسة حانية للمحافظ في جو أخوي ودي يعكس مدى الترابط بين المسؤول والمواطن .




image

image
image

image
بواسطة : احمد الحدري
 2  0  944
التعليقات ( 2 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    24-06-2014 03:56 مواطن من القرية :
    بارك الله فيكم جميع زيارة مباركة رغم وعورة الطريق الله يأجركم ويجزيكم الف خير
  • #2
    24-06-2014 04:18 ابو افنان :
    زياره جميله جداا وفي وقتها المناسب
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 07:17 الأحد 4 ديسمبر 2016.