• ×

12:52 , الخميس 8 ديسمبر 2016

الأمير عبدالله بن مساعد رئيساً للجنة الأولمبية العربية السعودية بالتزكية

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
الرياض (واس) زكى أعضاء الجمعية العمومية للجنة الأولمبية العربية السعودية بالإجماع صاحب السمو الملكي الأمير عبدالله بن مساعد بن عبدالعزيز الرئيس العام لرعاية الشباب رئيساً لمجلس إدارة اللجنة في الفترة المتبقية من الدورة الحالية 2013 ـ 2016م.
جاء ذلك خلال اجتماع الجمعية العمومية للجنة الأولمبية الغير عادي الذي عقد مساء اليوم في القاعة الكبرى بمجمع الأمير فيصل بن فهد الأولمبي بالرياض.
وبدئ الاجتماع بإعلان الأمين العام للجنة الأولمبية العربية السعودية محمد المسحل النصاب القانوني لأعضاء الجمعية، ثم ناقش الاجتماع الاستقالة المقدمة من صاحب السمو الملكي الأمير نواف بن فيصل من منصب رئيس مجلس إدارة اللجنة الأولمبية العربية السعودية ، حيث أوضح المسحل أنهم في اللجنة وصلتهم الاستقالة الرسمية للأمير نواف بن فيصل في الأول من رمضان الحالي وتم عرضها على الجهات المختصة وقال: "جاءتنا الردود الرسمية من اللجنة الأولمبية الدولية والمجلس الأولمبي الآسيوي بأن الاستقالة نافذة وبذلك تتقدم اللجنة الأولمبية ممثلة في أمانتها بالشكر الجزيل للأمير نواف بن فيصل على ما قدمه في السنوات السابقة خلال ترؤسه للجنة متمنياً له التوفيق في حياته العملية والخاصة".
وقال المسحل: "عممت الأمانة العامة للجنة استمارة الترشيح لرئاسة مجلس إدارة اللجنة الأولمبية العربية السعودية على الاتحادات الرياضية وأعضاء الجمعية العمومية وحدد يوم الاثنين 17 رمضان 1435هـ الموافق 14 يوليو الساعة الثالثة مساءً كآخر موعد لقبول طلبات الترشح وحيث لم تتلقى الأمانة العامة للجنة أي طلب من أعضاء الجمعية العمومية للترشح لرئاسة مجلس إدارة اللجنة واقتصر الترشيح لعدد من الاتحادات الرياضية وهي الكاراتيه والسلة والطاولة والسباحة على مرشح واحد وهو الأمير عبدالله بن مساعد لهذا المنصب بصفته أحد الشخصيات المعروفة والقيادية في الوسط الرياضي لذا تم دعوته لهذه الجلسة الغير عادية لمراسم الانتخاب والترشيح.
وأضاف: "استناداً لما جاء في اللائحة التنفيذية للجنة الأولمبية العربية السعودية تعلن الجمعية العمومية عن تنصيب صاحب السمو الملكي الأمير عبدالله بن مساعد بن عبدالعزيز رئيساً
لمجلس إدارة اللجنة الأولمبية العربية السعودية بالتزكية للفترة المتبقية 2013 ـ 2016 ، متمنين له التوفيق والنجاح.
عقب ذلك ألقى الأمير عبداالله بن مساعد كلمة بهذه المناسبة شكر فيها أعضا الجمعية على ثقتهم به متميناً التوفيق للجميع خلال الفترة المقبلة ثم أعلن المسحل ختام اجتماع الجمعية العمومية الغير عادي.
من جانبه عبر الأمير عبدالله بن مساعد عن سعادته بالثقة التي حظي بها من زملائه أعضاء الجمعية العمومية في اللجنة الأولمبية العربية السعودية بتزكيته لرئاسة مجلس إدارة اللجنة.
وقال: "أنا الآن الرئيس الرابع للجنة الأولمبية العربية السعودية بعد الأمراء فيصل بن فهد ــ رحمه الله ـ وسلطان بن فهد ونواف بن فيصل وجميعهم قدموا الكثير وبمشيئة الله أن أحرص أن
أقدم بنفس المستوى وبالشكل الذي أستطيع".
وأضاف : "في مقابلتي مع خادم الحرمين الشريفين ركز ــ حفظه الله ــ على ما يرفع مستوى الرياضة وكذلك على الألعاب المختلفة ووجهني أن أهتم بها واليوم تحدثت مع أعضاء الجمعية العمومية بأن المرحلة المقبلة ستشهد تنظيم للعمل بحيث نسعى لزيادة ميزانيات الاتحادات وفي الوقت نفسه سيكون هناك رقابة على المصروفات وفي الفترة المقبلة سترون جهودنا تترجم على أرض الواقع".
وأشار الأمير عبدالله بن مساعد إلى أنه كشخص جديد على الرئاسة لديه تساؤل مثل البقية وهو لماذا نتائج المملكة في الأولمبياد وأسياد آسيا لا تتناسب مع مكانتها وبالتأكيد المال له دور ولكن هناك دول أقل من السعودية في الصرف على الجانب الرياضي ولديها إنجازات رياضية أكثر في الأولمبياد أو آخر 3 دورات آسيوية وهذه الأِشياء التي سندرسها وبالتأكيد هناك أسباب كثيرة.
أكد الرئيس العام لرعاية الشباب أن من أحد الحلول أمامهم للنهوض بالجانب الرياضي وبحسب ما أوصاه به خادم الحرمين الشريفين هو استقطاب أفضل الخبرات الرياضية في العالم وعمل دراسة مع الأشخاص الموجودين في الاتحادات لدراسة الأسباب التي تجعل دولة بحجم السعودية ومستوى الصرف الموجود الآن لا تحقق إنجازات رياضية تتناسب مع إمكانياتها ثم تحديد الألعاب التي لو صرف عليها بشكل أكبر ستكون منجزة بشكل كبير ووضع نظام شفاف للرقابة على المصاريف بحيث تطمئن الرئاسة العامة لرعاية الشباب والوسط الرياضي أن الدعم المادي الذي يذهب للاتحادات يكون فعلاً لتطوير هذه الألعاب.
وأفاد سموه أنه سيستفيد من خبرة زملائه في الاتحادات الرياضية وقال: "تحسين مستوى الرياضة سيستغرق وقت والنتائج الرياضية سيظهر مع الوقت حيث من الصعب أن تظهر نتائجه في الأسياد بعد شهر أو الأولمبياد بعد عامين ولكن بالتأكيد يجب أن تظهر نتائجه في البطولات التي بعدها".
وعقب ختام الجمعية العمومية ترأس الأمير عبدالله بن مساعد اجتماع مجلس إدارة اللجنة الأولمبية العربية السعودية بحضور الأعضاء كافة والذي تم من خلاله متابعة تنفيذ القرارات والتوصيات الصادرة عن الاجتماع السابق لمجلس الإدارة ، كما تم مناقشة الميزانيات المخصصة للاتحادات الرياضية وهياكلها التنظيمية وتشكيل لجنة تطوير الأداء الرياضي وتحديد مهامها كما تم مناقشة وضع المحاسب القانوني للجنة الأولمبية والاتحادات الرياضية.
واطلع الاجتماع على ما تم تنفيذه للجنة الإعداد لأولمبياد ريو دي جانيروا 2016 م بالبرازيل ومناقشة الاستعدادات وتحديد موعد الاحتفال بمرور 50 عاما على إنشاء اللجنة الأولمبية
العربية السعودية.
بواسطة : احمد الحدري
 0  0  174
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 12:52 الخميس 8 ديسمبر 2016.