• ×

05:28 , الأربعاء 7 ديسمبر 2016

نائب وزير الصحة : ارتفاع عدد الأسرة إلى 73 ألف سرير في المملكة بحلول عام 1440هـ

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
جدة : واس 
أوضح معالي نائب وزير الصحة للتخطيط و التطوير الدكتور محمد الخشيم أنه بحلول عام 1440هـ سيرتفع عدد الأسرة في المستشفيات من 40 ألف سرير إلى 73 ألف سرير إضافة إلى 20 مركزاً للسكر و 20 مركزاً للأسنان و 20 مختبر مركزي بالإضافة إلى مركز الطبي الشرعي والسموم مشيراً إلى أنه بعد خمسة أعوام سيكون في كل محافظة مركز للقلب وأخر للأورام.
وقال معاليه إن من أولويات الوزراة الإرتقاء بمستوى الخدمة من خلال منح العاملين التدريب المناسب مبيناً أن هناك 1500 مبتعث و 3000 طبيب وطبيبة ضمن برامج الإيفاد الداخلي لتعزيز قدراتهم وتنمية الكوادر البشرية في جميع التخصصات.
جاء ذلك خلال افتتاح معاليه فعاليات المؤتمر العالمي للأورام "ASCO" في جدة اليوم بمشاركة نخبة من الأطباء المختصين على مستوى العالم الذي تنظمه مدينة الملك عبدالله الطبية ممثلة في الإدارة التنفيذية للشؤون الأكاديمية والتدريب والبحوث لمناقشة سبل الوقاية بأساليب متنوعة لضمان وصولها إلى أكبر عدد ممكن وذلك سعياً في مواكبة التطور الطبي.
وأكد أن مدينة الملك عبدالله الطبية تشهد تقدماً ملحوظاً في المجال الأكاديمي وكذلك الصحي من خلال زيادة عدد الأسرة والعيادات لاستيعاب أكبر عدد ممكن من المرضى.
وأفاد الدكتور الخشيم أن الاستعدادات لموسم الحج تمت منذ وقت مبكر حيث سيكون هناك 22 ألف طبيب وممرض في المشاعر المقدسة ومكة المكرمة وأن الوزارة وضعت جميع الاحتياطات لجميع الأمراض في الحج والتركيز على جميع منافذ المملكة الـ 16 خاصة منفذي مطار الملك عبدالعزيز الدولي بجدة ومطار الأمير محمد بن عبدالعزيز الدولي بالمدينة المنورة اللذين يعدان أكبر منفذان لوصول الحجاج حيث يتم فرز الحجاج والتأكد من شهادات التطيعم ويتم أعطاء اللقاح لغير المتأكدين من حصولهم عليها مبيناً أنه تم تخصيص 50 سريراً في مستشفى عرفات عزل وجهزت كغرف عزل تحسباً لأي طارئ لا سمح الله.
وقال نائب وزير الصحة للتخطيط والتطوير في العام الماضي عملنا أكثر من 1500 قسطرة وأكثر من 37 عملية قلب مفتوح خلال موسم الحج مؤكداً استعداد الوزارة لموسم الحالي بشكل جيد.من جهته أوضح المدير العام التنفيذي بمدينة الملك عبدالله الطبية رئيس اللجنة العليا للمؤتمر الدكتور ياسين ملاوي أن المؤتمر يعتمد الحصول على أخر المستجدات للوصول إلى الهدف المنشود وقال إننا نسعى للإستفادة من التقنية لخدمة المرضى والعاملين ولا بد من الحرص و التأكيد على موضوع الابتكار في جميع الأوجة الطبية.
وأفاد أن المريض لابد أن يكون له معاملة راقية ويحتاج لمعاملة حسنة وتثقيف مبيناً أن المدينة الطبية تزخر ولله الحمد بالإمكانات والكوادر الطبية المؤهلة علمياً وعملياً لتقديم الخدمات الطبية والعلاجية والتشخيصية على أعلى المستويات.
بدوره أوضح مدير مركز الأورام بمدينة الملك عبدالله الطبية رئيس اللجنة العلمية للمؤتمر الدكتور عبدالله الزهراني أن هذا المؤتمر سيناقش خلاصة وأفضل ما قدم في لقاء الجمعية الأمريكية للسرطان ( ASCO ) الذي أقيم صيف هذا العام بالولايات المتحدة الأمريكية ويعقد سنوياً في شيكاغو الأمريكية.
وأشار إلى أن المؤتمر سيضع أكثر من 40 ورقة علمية يشارك بها متحدثون من أمريكا وكندا والعالم العربي وكذلك أطباء سعوديون معرباً عن يقينه بأن هذا المؤتمر سيكون فرصة لإثراء الأطباء المتخصصين في علاج السرطان بالمعلومات الجديدة وتبادل الخبرات.
وأكد الدكتور الزهراني أنه تم اعتماد 21 ساعة تعليم مستمر من الهيئة السعودية للتخصصات الصحية لهذا المؤتمر.

image

بواسطة : احمد الحدري
 0  0  147
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 05:28 الأربعاء 7 ديسمبر 2016.