• ×

07:39 , السبت 3 ديسمبر 2016

"الوكلاء الموحد" يسجل معدلات مرتفعة في إنهاء الإجراءات من خلال 2700 عامل لنقل أمتعة الحجاج

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
جدة : واس وصل أعداد العمالة الموسمية المكلفة بنقل وتحميل عفش الحجاج في مطار الملك عبدالعزيز الدولي بجدة ومطار الأمير محمد بن عبدالعزيز الدولي بالمدينة المنوّرة لـ 2700 عامل وسط تواصل رحلات حجاج بيت الله الحرام لموسم حج هذا العام التي تمكنت أجهزة مكتب الوكلاء الموحد من توفيرها ليتصدر منظومة مؤسسات أرباب الطوائف بإشراف وزارة الحج من خلال إنهاء جميع إجراءات ضيوف الرحمن باختلاف جنسياتهم حول العالم من مرحلة الاستقبال مروراً بنقل الأمتعة بكل سهولة ومرونة وبالصورة التي تلامس رضا الحجاج وتنال استحسانهم .
وأكد رئيس مجلس إدارة مكتب الوكلاء الموحد فاروق بن صالح أبو زيد أنه ساند تأمين هذا القدر الكبير من العمالة الموسمية المكلّفة بنقل وتحميل عفش الحجاج توظيف التقنية والنقل الإلكتروني التي وجه بتنفيذها معالي وزير الحج الدكتور بندر بن محمد حجار هذا العام لتحقيق السرعة والمرونة في استقبال ضيوف الرحمن واختصار الإجراءات التي تحقق انسيابية خدمتهم ،مشدداً على مراعاة عنصر الجودة في تقديم أرقى الخدمات والإمكانات المادية بعد تهيئة الكوادر البشرية المدربة التي تعشق العمل الميداني وتتسامى في تقديم كل العون والمساعدة لحظة بلحظة لحجاج بيت الله الحرام منذ وصولهم حتى مغادرتهم بهدف كسب الرضا ونيل المثوبة والأجر من الله سبحانه وتعالى .
وبين أن هذه الجهود التي يتخذها المكتب جاءت ثمرة لدراسات وخطط من المعايشة الميدانية لخدمة أفواج الحجيج التي كانت حصيلتها تكون هذه الخبرات المتراكمة طيلة الـ 40 عاماً منذ إنشاء المكتب مما سيرفع إن شاء الله من معدلات الأداء في موسم حج هذا العام بما يكفل سرعة إنجاز إجراءات حجاج بيت الله الحرام بمنافذ القدوم وتنظيم تفويجهم إلى كل من مكة المكرمة والمدينة المنورة لتمكينهم من أداء الفريضة والعودة إلى بلادهم بيسر وسهولة .وأكد رئيس مجلس إدارة مكتب الوكلاء الموحد أن المكتب كثف ساعات العمل مع مستهل موسم الحج على مدى الـ 24 ساعة حيث حرص على تعيين رؤساء للمنافذ البرية المنتشرة في المملكة وتقدر بـ 11 منفذاً وهي سلوى وحاله عمار وجديدة عرعر والطوال والرقعي والخضراء والبطحاء وجسر الملك فهد والحديثة والبديعة وعلب منوهاً بأن عمل المكتب المتّسم بالانسيابية منذ دخول الحجاج مروراً بإنهاء إجراءاتهم وحتى تفويجهم إلى الحافلات ليتم نقلهم لملكة المكرمة أو المدينة المنورة أو المشاعر المقدسة تم بالتنسيق مع الجهات الحكومية المختلفة في المنافذ .
ونوه بأن هذه الانسيابية أسهمت بشكل كبير في خفض معدل انتظار الحجاج في صالات المطار بإنهاء إجراءات قدومهم وتذليل كل الصعوبات والمعوقات التي تعترضهم في جميع المنافذ وتقليص فترة بقائهم بها وإخلاء المواقع المتاحة لاستقبال الحجاج الآخرين القادمين وتحقيق راحتهم وانسيابية حركتهم مما يمكنهم من التوجه إلى مكة المكرمة والمدينة المنورة بكل يسر وسهولة .
وكشف عن قيام المكتب بدراسة مستضيفة عن موضوع التفويج والاستعانة بـأصحاب الخبرات في هذا المجال لتفعيل وتشغيل عملية التفويج بكل سلاسة من خلال توفير أعداد العمالة ونجاح اللجنة المكلّفة بمتابعتها بإشراف ومتابعة وكيل وزارة الحج المساعد لشؤون العمرة ومدير عام فرع الوزارة بمحافظة جدة عبدالله بن محمد مرغلاني في تأمين وصولها في مواعيدها والإشراف على وجودها في مواقعها في جاهزية تلبّي احتياجات مهمة النقل والتحميل لأمتعة الحجاج لتنفيذ عمليات تحميل ورفع الأمتعة من الصالات إلى مواقع استراحة الحجيج وانتظارهم تحت الخيام في المواقع المخصصة لهم بمعدات وعربات ومقطورات مخصصة لتسهيل وتسريع نقل الأمتعة ثم تحميلها إلى الحافلات التي تقلّهم إلى مكة والمدينة ومن ثم رفعها عن طريق الرافعات الأوتوماتيكية أول بأول إلى الحافلات
بواسطة : احمد الحدري
 0  0  154
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 07:39 السبت 3 ديسمبر 2016.