• ×

05:25 , الإثنين 5 ديسمبر 2016

مراهق مصري يذبح والده وعمه وجدته لسوء معاملتهم له

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
الدرب نيوز- القبطان - متابعه 
شهدت قرية الكتامية بمركز الباجور بمحافظة المنوفية، شمال مصر، جريمة مأساوية، حيث قام طالب بالإعدادي، 15 عاماً، بذبح والده وعمه وجدته لسوء معاملتهم له، وتمكنت المباحث، صباح اليوم الثلاثاء، من القبض عليه وترحيله للنيابة.

وحسب موقع "بوابة الأهرام"، كانت إدارة المباحث الجنائية بالمنوفية قد تلقت بلاغاً يفيد بالعثور على 3 جثث مذبوحة، وإصابة سيدة بطعنات بمنزل بقرية الكتامية بمركز الباجور.

بالانتقال والمعاينة تبين أن الجثث لكل من: منيرة أحمد متولى، 68 سنة، ربة منزل، مسجاة على وجهها بحجرة ملحقة بمنزلها، وبها جرح ذبحي بالرقبة وجرح طعني آخر بالظهر، ونجليها "أشرف محمود زيان" وشقيقه "محمد"، وبهما جروح قطعية بالوجه والرأس والرقبة، وإصابة زوجة الأول، هناء صلاح إبراهيم، 20 سنة، بجرحين قطعيين بالجبهة أعلى العين اليسرى.

وتمكن فريق البحث من الوصول إلى الجاني، حيث تبين أنه طالب بالصف الثالث الإعدادي، يدعى أحمد أشرف زيدان، 15 سنة، طالب، حفيد الأولى، ونجل الثاني، حيث قام بارتكاب جريمته لسوء معاملتهم له.. تم تحرير محضر بالواقعة، وأخطرت النيابة لمباشرة التحقيق.
بواسطة : احمد الحدري
 0  0  264
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 05:25 الإثنين 5 ديسمبر 2016.