• ×

05:09 , الثلاثاء 6 ديسمبر 2016

بورصات الخليج في تراجع كبير على خلفية تباطؤ النمو وتدهور أسعار النفط

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
الكويت - أ. ف. ب. شهدت بورصات الدول العربية في الخليج الاحد تراجعا كبيرا على خلفية مخاوف حيال تباطؤ النمو العالمي وتدهور اسعار النفط. وسجلت بورصة دبي الانخفاض الاكبر بحيث تراجعت 6,54 بالمئة، اي الى ادنى مستوى لها في غضون ثلاثة اشهر. وسجلت بورصة السعودية، الاكبر من حيث الرسملة بين بورصات الدول العربية، تراجعا بنسبة 5,2 بالمئة في منتصف جلسة التداول، وهو ادنى مستوى لها هذه السنة.

من جهتها بورصة ابو ظبي خسرت 3,5 بالمئة وسوق قطر للمبادلات 3 بالمئة، بينما تراجعت سوق الكويت للاوراق المالية 1 بالمئة. اما السوقان الصغيرتان في سلطنة عمان والبحرين فخسرتا 2,2 بالمئة و0,34 بالمئة على التوالي. واعلن زياد شهاب نائب رئيس قسم الابحاث في شركة استثمارات كويتية (كامكو) ان السوق متاثرة بالتاكيد بالانخفاض المتواصل لاسعار النفط الذي يوفر القسم الاكبر من عائدات دول الخليج.

ومنذ حزيران/يونيو، خسر برميل النفط المرجعي لبحر الشمال (برنت) 25 دولارا ويتم التداول به اليوم دون 90 دولارا، اي ادنى مستوى منذ اربعة اعوام.

واضاف شهاب ان الوضع الجيوسياسي والنزاعات في المنطقة تلقي بثقلها على اسواق الخليج المالية.

وقال ايضا ان خفض صندوق النقد الدولي لتوقعاته بشان احتمالات نمو الاقتصاد العالمي يؤثر سلبا ايضا على هذه الاسواق.

وخفض صندوق النقد الدولي بشكل طفيف الثلاثاء توقعاته للنمو الاقتصادي العالمي متطرقا الى مخاطر "جمود" في الدول الغنية وتسارع التوترات الجيوسياسية في اوكرانيا او الشرق الاوسط.

وبالنسبة الى الدول الست الاعضاء في مجلس التعاون الخليجي (السعودية والبحرين والامارات وسلطنة عمان وقطر والكويت)، توقع صندوق النقد الدولي نموا من 4,5 بالمئة في 2014 -15 لكنه حذر من انخفاض اسعار النفط وارتفاع النفقات العامة.
بواسطة : احمد الحدري
 0  0  148
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 05:09 الثلاثاء 6 ديسمبر 2016.