• ×

11:28 , الإثنين 5 ديسمبر 2016

(دور نصف النهائي ) العكاسي يضع الزهراء على بوابة النهائي ، والقاطره يحيى زهيري يدفع بساحل عتود لنهائي الحلم ..

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
الدرب نيوز - ناصر سالم - تصوير - خالد علي مفرح 
(دور نصف النهائي ) العكاسي يضع الزهراء على بوابة النهائي ، والقاطرة يحيى زهيري يدفع بساحل عتود لنهائي الحلم..

مساء الجمعة 2/6
في مساء عاصف وليلة زحفت لها جماهير كرة القدم من ساعة مبكره في انتظار مباريات القمة في مربع الذهب لبطولة عرمرم الثالثة عشرة.
اللقاء الاول الذي احتضن فريق الزهراء من ابها بقيادة الكوتش عامر عسيري وفريق النمر بقيادة الداهية هادي مشقي ، شوط اول غلب عليه الطابع التكتيكي اعتمد فيه الفريقين على اقفال المناطق الخلفية بشكل كبير فريق الزهراء اعتمد على الاطراف وعمل الكرات العرضية ولكن لم يتغير الحال على الرغم من تنويع اللعب لينتهي الشوط الأول بدون اهداف ، ومع عودة اللاعبين في شوط المباراة الثاني تغير الوضع حيث ظهر الحرص على محيا اللاعبين بعد توجيهات المدربين مابين شوطي المباراة ، بداية قويه ومثيره ضغط من جانب الزهراء وتوازن كبير في خطوط النمر الخلفية وماهي الا لحظات حتى بدأ العب بالانفتاح اكثر ، محاولة لمصلحة النمر مرت سليمه على مرمى الزهراء ليعود الزهراء بالضغط عن طريق العرضيات المزعجة ومن خطأ من خارج منطقة الجزاء ترتطم الكرة بعارضة النمر ، وفي منتصف الشوط الثاني ومن كره ساقطه داخل منطقة الجزاء لمصلحة الزهراء يرتكب حارس النمر خطأ بعد اشتراكه مع مهاجم الزهراء ليحتسب الحكم ركلة جزاء ينفذها /محمد العكاسي وينجح في تسجيلها كهدف اول ، ومن ثم بدأت الاوراق تتحرك حث زج مدرب النمر بالمهاجم ادريس موسى الذي ازعج دفاعات الزهراء كثيرا وكاد ان يعدل النتيحة من كرة راسية جميلة ولكنها ارتطمت بعارضت المرمى لتحضر صافرة النهاية معلنة وصول الزهراء الى مباراة القمة ومحمد العكاسي يتوج بافضل لاعب في المباراة .

image

image
image

image
image

image
image

image
image

image

image

وفي اللقاء الثاني الذي جمع فريق الساحل بقيادة الكوتش موسى حارثي ومساعده ابراهيم محمد بفريق الرجاء الذي يقوده ملك التكتيك محمد مونس ، طابع خاص وديربي منتظر حظر فيه اللاعبين باحلى حلة ، شوط اول مولع من بدايته اخذ وعطاء صد ورد مباراة لم تحمل التحفظ الكبير كما توقعنا ، بداية لمصلحة الرجااء وعوده من ابناء الساحل ولكنها العودة الحميدة فمع منتصف الشوط الأول يقتنص عبدالله موسى (موني )كره من جهة اليمين ليضرب فيها دفاعات الرجااء لتجد القاطرة /يحيى زهيري يسكنها شباك المقصودي كهدف اول للساحل ، يعود الرجااء مرة اخرى بالضغط وسط يقظه دفاعيه من دفاعات الساحل ، كره تغالط حارس الساحل ولكنها تمر سليمة ، شوط اول ينتهي ، ثم نعود مع شوط ثاني تجلى فيه ابناء الرجااء مع احساسهم بخطورة الموقف ولكن جميع المحاولات تجد دفاعات وحارس الساحل بالمرصاد ، الساحل يرد بكره خطرة ذهبت خارج الملعب ، ثم يعود عجيمان باخطر كوره ولكن لم تسعفه اللمسة الاخيرة لينتهي اللقاء بوصول الساحل الى مباراة القمة ، ويحيى زهيري نجم المباراة.

image

image
image

image
image

image
image

image
image

image
image

image
image

image
بواسطة : احمد الحدري
 1  0  715
التعليقات ( 1 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    04-12-2014 02:23 متابع :
    زهيري مثير
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 11:28 الإثنين 5 ديسمبر 2016.