• ×

08:38 , السبت 3 ديسمبر 2016

الجعفري اعتبر أن على الدول التي تساعد مقاتلي المعارضة الالتزام بقرار المجلس

روسيا: مجلس الأمن مستعد لمعاقبة مخالفي القرار 2118

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
الدرب نيوز- القبطان - رويترز 

أكد وزير الخارجية الروسي، سيرجي لافروف، أن مجلس الأمن الدولي سيكون مستعداً لاتخاذ خطوات عقابية في حال حدوث انتهاكات مؤكدة للقرار الذي تبناه اليوم السبت حول التخلص من ترسانة الأسلحة الكيمياوية السورية.

وقال لافروف، بعد أن وافق مجلس الأمن الدولي بالإجماع على القرار الذي حمل رقم 2118 إن "مجلس الأمن الدولي.. سيكون مستعدا للقيام بعمل بموجب الفصل السابع من ميثاق الأمم المتحدة بوضوح تام".

وكان لافروف يشير بذلك إلى الفصل الذي يتعلق بسلطة مجلس الأمن على فرض تطبيق قراراته من خلال العقوبات أو القوة العسكرية. يذكر أن أي خطوة من هذا القبيل ستتطلب قرارا جديدا من الجلس.

واعتبر لافروف أن القرار الذي أخذه مجلس الأمن اليوم "سيعكس مدى استعداد الحكومة السورية للتعاون بشكل كامل وأن تتحمل مسؤولياتها"، مضيفاً أنه يجب في الوقت نفسه "فرض ضغوط على المعارضة والدول التي تؤيدها لوقف أي أنشطة قد تنطوي على استخدام الأسلحة الكيمياوية".

ومن ناحيته، كشف بشار الجعفري، سفير سوريا بالأمم المتحدة، أن القرار الذي اتخذه مجلس الأمن يغطي معظم مخاوف الحكومة السورية.

وشدد الجعفري على أنه يتعين أيضا على الدول التي تساعد مقاتلي المعارضة أن تلتزم بقرار مجلس الأمن.

وأضاف أن الحكومة السورية "ملتزمة بشكل كامل" بحضور مؤتمر "جنيف 2" في نوفمبر لإنهاء النزاع الدائر في سوريا.
بواسطة : احمد الحدري
 0  0  215
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 08:38 السبت 3 ديسمبر 2016.