• ×

10:45 , السبت 15 ديسمبر 2018

عبده ابو هداش ... دمت فخري وعزي ياوطني

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 وطني ..
هذا الذي نفخر بمن أمسى تحته واحتضنته تربته .. ففي بطن هذه الأرض خير البشر أجمعين .. وحبيب خالق السماوات والأرضين .. وخاتم الأنبياء والمرسلين .. صلى عليه الله في العالمين .. وصحابته الغـرّ الميامين الذين جاهدوا لنصرة هذا الدين .. فرضي الله عنهم وأرضاهم أجمعين ..

هذا الوطن الذي يفخر بمن أضحى فوقه ومشى على تربته .. فعلى ربوعه ولاة حكموا بما أنزل الله وأقاموا الصلاة وآتوا الزكاة .. وكانوا للحرمين خدماً ولضيوف الرحمن أمنا .. ولاة حملوا على أكتافهم هموم الوطن والمواطن .. جعلوا أمنه ورفاهيته شغلهم الشاغل .. ولاة أحبوا المواطن فأحبهم المواطن .. ولاة فتحوا أبوابهم وجعلوها مشرعة لكل قاصد .. ولاة جعلوا الأولوية لمن له حاجة .. وسعوا لإرضاء من ليست له حاجة .. وعلى هذا الوطن أناس ملأت الطيبة قلوبهم .. وملأ الوفاق اجتماعهم .. وغطى الأنس حياتهم .. أناس يعرفون حق الله عليهم فأقاموا أركان الدين .. أناس يعرفون حق الولاة عليهم فأطاعوهم في يقين .. أناس يعرفون حق الوطن عليهم فعمروه بالحب والعلم المبني على الحق المبين ..

إني لأفخر .. وكيف لا أفخر فهذه أرضي ووطني .. وأولئك ولاتي وملوكي .. وهؤلاء أهلي وناسي وجيراني .. إني لأفخر .. وكيف لا أفخر .. والعالم يشهد أنّ هذا الوطن خير الأوطان وحكامه أهل حكمة واتزان وشعبه أهل ولاء وإحسان .. إني لأفخر. كيف لا أفخر .. وتلك الصحراء القاحلة استحالت ناطحات تلوح في السماء .. وتلك الأراضي اليابسة استحالت ريانة خضراء .. وتلك العقول الأمية استحالت أطباء ومهندسين وعلماء .. إني لأفخر .. فهل في الأوطان مثل وطني؟! يقصده الداني والقاصي لزيارة مسجد الرسول الكريم والحج لبيته العتيق فيه قبلة المسلمين ..

أحبك. فلتهنأ يا وطني بيومك المجيد .. لقد أصبحت اليوم لا تماري بتطورك بلاد العرب فقط .. بل العالم أجمع .. بل لم تقف عند حدود المجاراة والفخر .. فقد أصبحت إحدى واجهات العالم المتقدم .. ونسأل الله أن يحفظ لنا هذا الوطن القوي بعقيدته المزدهيَ بتطوره .. الراسخ بأمنه، كما نسألك ياالله ان تحفظ لنا حزم وعزم هذه الأمه الملك سلمان بن عبد العزيز وولي عهده الأمين الامير محمد بن نايف وولي ولي عهد الأمير محمد بن سليمان ..

ومع مطلع كل فجر .. وإشراقة كل شمس سنظل نجدد الولاء لك أيها الوطن الغالي.

دمت فخري وعزي ياوطني

ابنك البار / عبده يحي ابوهداش
بواسطة : ابوريان
 0  0  6.4K
التعليقات ( 0 )