• ×

01:21 , الخميس 21 مارس 2019

أمير منطقة جازان بالنيابة يرعى فعاليات المؤتمر الوطني الأول للإصابات

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
أحمد عويدي جازان -

رعى صاحب السمو الملكي محمد بن عبد العزيز بن محمد بن عبدالعزيز أمير منطقة جازان بالنيابة اليوم , فعاليات المؤتمر الوطني الأول للإصابات الذي نظمته المديرية العامة للشؤون الصحية بجازان، بحضور معالي وزير الصحة الدكتور توفيق الربيعة وذلك بقاعة الاحتفالات بمركز الأمير سلطان الحضاري بمدينة جيزان.
وبُدِئ الحفل الخطابي المقام بهذه المناسبة بتلاوة آيات من القرآن الكريم، ثم ألقى المشرف على اللجنة العلمية للمؤتمر الدكتور عبد الرحمن العريشي , كلمة نوه فيها برعاية سمو أمير منطقة جازان بالنيابة لأعمال المؤتمر , مؤكدًا سعي المشاركين في المؤتمر لتحقيق الأهداف المرجوة منه, وتقديم الدراسات والخروج بالتوصيات اللازمة لتطوير الخدمة الصحية في مجال الإصابات بمختلف أنواعها والطرق التصحيحية للتعامل معها وعلاج المصابين.
وبين الدكتور عريشي أن المؤتمر الذي نفذ بمشاركة عدد من الاستشاريين والمتخصصين في مجال الإصابات أسهم في تدريب ١٥٠٠ ممارس صحي من خلال ٣٨ محاضرة وحلقة نقاش والعديد من أوراق العمل التي قدمت على مدى يومين.
عقب ذلك شاهد الأمير محمد بن عبد العزيز والحضور عرضًا مرئيًا عن المؤتمر وأهم الأهداف التي يسعى إلى تحقيقها وفي مقدمتها المساهمة في خفض نسب الإصابات خاصة الإصابات الناتجة عن الحوادث المرورية.
إثر ذلك ألقى مدير عام الشؤون الصحية بجازان الدكتور عبد الله النجمي كلمة بين فيها أن المؤتمر يهدف لإكساب المشاركين الفرصة المناسبة لتبادل الخبرات في مجال الإصابات بين المشاركين من الصحة, والخدمات الطبية في الحرس الوطني ووزارة الدفاع والخدمات الطبية بوزارة الداخلية ومستشفى الملك فيصل التخصصي والهيئة السعودية للتخصصات الطبية والهلال الأحمر وغيرها من الجهات ذات العلاقة، بما يسهم في التنمية الصحية لخدمة المواطن والمقيم وإيجاد مجتمع صحي من خلال العمل على تجنب الإصابات من خلال التطوير والتنمية والتدريب للمنسوبين والممارسين الصحيين.
إثر ذلك ألقى معالي وزير الصحة كلمة أعرب فيها عن سعادته برعاية سمو أمير المنطقة بالنيابة للمؤتمر , مشددًا على ضرورة استفادة المشاركين المثلى من كل ما يتضمنه المؤتمر وغيره من المؤتمرات المماثلة من معلومات بما يثري تجارب المشاركين خاصة في مجال الإصابات التي تتطلب مهارة وتدريب عاليين للممارسين الصحيين وصقل مهاراتهم ومعارفهم وخبراتهم.
ونوه معاليه بتعاون وزارة الداخلية من خلال تطبيق العديد من الإجراءات الأمنية والمرورية, بما أسهم في خفض نسب الإصابات في الحوادث المرورية العام الماضي بنسبة ٢٤٪ , راجيًا العون والتوفيق من الله تعالى للجميع.
بعد ذلك افتتح سمو أمير جازان بالنيابة إلكترونيا أربعة مراكز للطوارئ والإسعاف والإسناد في كل من مدينة جيزان ومحافظة أحد المسارحة بالقطاع الجنوبي ومحافظة بيش بالقطاع الشمالي ومحافظة العيدابي بالقطاع الشرقي.
وفي ختام الحفل سلم سمو أمير منطقة جازان الهدايا التذكارية للمشاركين والمتحدثين في المؤتمر وتسلم سموه هدية تذكارية بالمناسبة.
حضر الحفل معالي مدير جامعة جازان الدكتور مرعي بن حسين القحطاني ووكيل إمارة منطقة جازان عبد الله بن صالح المديميغ وأمين منطقة جازان نايف بن مناحي بن سعيدان وكيل الإمارة للتنمية خالد بن عبد العزيز القصيبي, وعدد من المسؤولين.

image
image
image
image
image
image
image
image
image
بواسطة : احمد الحدري
 0  0  338
التعليقات ( 0 )