• ×

10:11 , الجمعة 23 أغسطس 2019

العودة من الباب الكبير

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
الحسين عبد الله * قبل أن يبدأ السرد المطوّل والحديث المفصّل ؛ فإنه من المهم القول أن ما يُكتب يعبر عن رأي الكاتب فقط ! فلا وحي قد أُنزل ولا كلام قد اقتُبس من السماء السابعة .. الرأي يحتمل الإتفاق والإختلاف ! الأحداث هي من تحتمل الصواب أو الخطأ ..

لكل فريق حكاية ووصف ورواية تنصف*تقديمهم المستويات ،، ورسمهم منظومات* بأحسن الوان الجد واقوى فناء الإجتهاد لكن خلف تلك المنظومة ما يميزها ويقدمها كتيبة صفا المروه بعد أن تاه عن الطريق الصحيح في بعض فترات لقاء 6 مايو .. يرتدي*وشاح*الصواب ويلتمس طريقه*بـ مستوى يشفع له بالثناء , كما نرى من تطوير شاسع وتكتيك فني اختلفت طرقه وبانت بصمته وتّقبل الفريق له .. !*



روح تٌطلى من جديد ودفاع يٌشد به ظهر الفريق وتوظيف الوسط بأدوار " دفاعيه تٌفيد , ولمعان هجومي , وصناعة الفارق في أهم المحكات القويه . . بكل قدرة تحتاج لـ انضباط وكل عزيمة يملؤها إصرار وإنبثاق الروح لآخر رمق فإن هذه*المنظومه قادرة على أن تٌزفْ لمنصات التتويج .. بإذن الله تكون دورة شهداء الوطن مقبلات ومن ثم باقي البطولات ..



صفا المروهه، يحمل على العاتقين بدأ الموسم*
بـ قناعة تامة ، مدرب لا شكوك عليه أبداً بعمله الفني لقد جعل من طرائقه بصمات بانت لنا جودتها . . بدأ بالقضاء على زمن
المجاملات وأشعل فتيل المنافسة على*المراكز ، وأظهر الجدية بكل شئ كل هذا*
لـ عودة قويه يحمد عقباها فـالآن يحق لجميع الأقلام أن تنحني " إحتراما ً" له
وآن تكتب اعتذارها حتى تذبل وتقطف من ترانيم المديح لصفا*مع هذه المنظومة .. !*


لنا طموح ليس لديه كفاية في من رسموا لنا
أجمل فرح وحكايه وأعادو لنا هيبة ألتقطت آخر*
أنفاسها بـ أداء ليس علينا بغريب ولو كان التعادل ليس عادلاً للصفا ،*
بـأذن الله الـعـودة إلى إمتطاء*جياد*المقدمة ونيل*
عرش بطولة درة الحبيل رغم كُثر العاشقين ومسيار*الحاقديين ..

ممتن جداً لما قدمه الفريق ، صوره مشرفه جديده أمام أعين الناس ، الصفا لايقف ليرى الجميع يتنافسون ويحققون البطولات .. يجب أن يكونوا مع هؤلاء الكبار وهذا هو مكانهم الطبيعي ..

رسالتي لكم
أبتعدوا عن المشاكسات المراد بها زعزعتكم وتشتيتكم لاتلتفتوا للمشككين في قدراتكم ' انتم ابطالنا ومستقبلنا وحلمنا كلنا ثقة فيكم ' سندعمكم ولو بالتشجيع وهو أقل ماسنقدمه لكم أتمنى منكم جميعا مواصلة مستوياتكم الايجابيه والتصاعديه .

image
image
بواسطة : احمد الحدري
 0  0  455
التعليقات ( 0 )