• ×

03:51 , الخميس 3 ديسمبر 2020

مرثية الشاعر محمد بحيح في الشيخ عيسى بن هادي آل علي..

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
الدرب نيوز : الحمدلك يا رب في سر وإعلان
والحمد لك في كل ضيقٍ وخذلان
تعطي وتاخذ حكمتك جل شانك
وتجبر مصاب العبد من غدر الازمان
يالله طلبتك ثم يالله يالله
قوة عزم واجرٍ وصبرٍ وسلوان
يارب صبرنا بقد الفجيعه
اللي خسرت بها عيوني والامتان
وجهي وجاهي والسند والمحازم
ظهري وابوي وجد واخل خلان
بيدي البارح اصب له شاهي
واليوم بيديه البسه الاكفان
كنت أمدحه بالقاف في كل مجلس
واليوم أبكي به قوافي وأوزان
آخر حبل للعز بيدي دفنته
وثمن دفن سعدي مع كل دفان
ركن القضب شفته بعيني تهدم
وتهدمت بعده بقايا الاركان
فقيدنا بخصه مهو بس علينا
دمع الشيوخ يسابقه دمع رعيان
طاحت جبال اليوم في يوم دفنه
يبكونه المخلاف رجلن ونسوان
ياوحشة المجلس وهما يعزون
طالعت في صدره محصلت الامان
طالعت كالعاده ابا شوف والد
موجهن يبني قبيلته بنيان
أهل القضب لازم يكونون الاول
إبن القضب مرفوع راسه ما ينهان
كونوا سوا وتكاتفوا فكل معنى
واخوانكم لا ينسو أهل رملان
دايم يوصينا على الجماله
وحلمه يشوف أهل القضب دايم أخوان
العالم بيبقى بلياك فاضي
يا جد ما مثلك يغطيه نسيان
أحس كل شين مهو فمكانه
ضاق الفضا بعدك وضاقت بي أوطان
ياكبر هذا الحمل لوشالته صدور
من قو وقعه فاضت دموع الاعيان
يا قبلة الجيعان لا جاع جالك
هالحين وين يروح لا صار جيعان
ياشيخنا بعدك ترا كلنا ايتام
وصدورنا صارت معسكر للاحزان
لكن عزانا فيك انك رجل خير
وانك شهيدٍ باذن والي ورحمن
وإصلاح ذات البين والمد والطيب
وكفل اليتيم بقلب راضي وشفقان
ودعاء أُمه جات تدعي فدفنك
يقبل دعاهم رائف بضعف الانسان
في عيشتك شيخٍ وفي ميتتك شيخ
بشتك معي من بعد دفنك إلى الان
وباذن الله إني لاحفظه لين ما اموت
كل يوم أقبله شوقٍ وعرفان
وابشرك ياجد إنا صبارا
واني لاخوالي سلاحٍ وذرعان
واني لجدي وجدتي خير خادم
واني لما أوصيت حافظ وصوان
هم البقايا منك يا خير راحل
عساك للفردوس رحمة ورضوان
أنشهد إني فاقدٍ جد يا جد
للمرجله والطيب والمد عنوان
الله يرحم وجهك اللي نحبه
وأسأل لك المولى تجاوز وغفران
والله يوسع قبرك ويملأه نور
ويبرد ترابك بخيرٍ وهتان
ودعتك الله بحفظ راحم وغفار
الملتقى بإذن الله فعالي الجنان
بواسطة : ابراهيم شبلي
 0  0  342
التعليقات ( 0 )