• ×

06:27 , الخميس 26 نوفمبر 2020

سمو أمير منطقة جازان : ذكرى بيعة خادم الحرمين الشريفين السادسة حدث تاريخي لقائد ملهم للوطن والأجيال ..

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 جازان - العلاقات والاعلام :

رفع صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن ناصر بن عبدالعزيز أمير منطقة جازان التهنئة لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله - بمناسبة ذكرى البيعة السادسة مجددا الولاء والسمع الطاعة باسمه شخصيا ونيابة عن أهالي منطقة جازان في هذا اليوم التاريخي الذي يسجل في صفحات التاريخ الحديث.

وقال سموه في كلمة بهذه المناسبة : تحل علينا هذه المناسبة العزيزة حاملة الكثير من الآمال والطموحات والانجازات التي تأتي تتويجاً للمنهج القويم الذي عُرفت به بلادنا المباركة منذ تأسيسها على يد الملك المؤسس الملك عبدالعزيز ـ رحمه الله ـ ، إلى العهد الميمون لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - أيده الله - الذي اتصف بسمات الحكمة والحزم في قيادته الرشيدة التي شهدت خلالها بلادنا ست سنوات من التطور المتسارع أعادت في مجملها تشكيل الفكر الاجتماعي والاقتصادي والثقافي بما يتفق ومتطلبات النمو والتقدم والازدهار، ومواجهة التحديات المحلية والدولي.
وبين سموه حرص واهتمام خادم الحرمين الدائم بكل ما يعزز صحة الانسان في المملكة والعالم وذلك من خلال الاجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية التي وجه -حفظه الله - باتخاذها لمواجهه فايروس كورونا المستجد كوفيد 19 والقضاء عليه ، مبيناً أن هذه الاحداث المتسارعة دفعت بالواقع السعودي محلياً ودولياً نحو آفاق واسعة في جميع المجالات.
وتابع سموه قائلا : واليوم نحتفي جميعاً بهذه الذكرى العزيزة على أبناء هذا الوطن بقلوب ملؤها الحب والأمن والاطمئنان والإنجاز والعطاء، في مختلف مجالات الحياة ، تغمرنا السعادة بما تحقق من إنجازات عظيمة بكافة المجالات السياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية والأمنية، ويحدونا الأمل والطموح للمزيد من الإنجازات الكبرى بمشاركة جميع أبناء المملكة كلٌ من موقعه في إطار رؤية 2030 التي يقودها سمو ولي العهد الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز- حفظه الله - للسير ببلادنا لمصاف الدول المتقدمة في ظِل ما تحقق من إنجازات عظيمة في هذه الفترة الوجيزة من عمر الدول وفي ظِل ما تم توفيره من إمكانات وتطويره من خطط إستراتيجية وبرامج تنفيذية ومبادرات تشغيلية وتجديد العمل والموارد البشرية المؤهلة والموازنات الهائلة غير مسبوقة.

وأضاف سمو الأمير محمد بن ناصر قائلاً : في عهد سيدي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - أيده الله - الزاهر حققت المملكة بسياساته الحكيمة والمتزنة وفي مدة وجيزة تحولات فكرية، وإنجازات محلية ودولية غير مسبوقة حققت للمواطن الكريم أسباب العيش الكريم والمشاركة الفاعلة في خدمة وتنمية بلادهم بجميع المجالات وفق رؤية المملكة وبرامجها التنفيذية ومبادراتها التشغيلية التي حشدت ووحدت الجهود والطاقات والإمكانات ونسقتها ووجهتها نحو تحقيق أهداف تنموية واضحة ومحددة.

وقال أمير منطقة جازان : أن خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز - حفظه الله - وضَع برامج تنموية ضخمة؛ ظهرت نتائجه المبشرة من خلال نتائج برنامج التحول الوطني 2020، كما وضعت الرؤية حلولاً للكثير من الملفات التعليمية والاقتصادية والثقافية والسكنية، مما يؤكد مدى اهتمام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ، وسمو ولي عهده الأمين - حفظهما الله -بتطبيق البرامج الإصلاحية التي تسهم في تحسين البرامج التنموية والاستثمار الامثل للموارد ، بما يعود بالرفع من مستوى دخل المواطن والوطن .

وأضاف سموه : أن هذا يتضح جلياً من خلال ترأس المملكة وقيادتها لقمة العشرين التي سخرت كافة الامكانيات المادية والبشرية والعلمية لصالح البشرية في كافة جوانب الحياة ، وأسهمت بشكل كبير في إحداث نقلة نوعية كبيرة على جميع الأصعدة ومنها الاقتصادية والثقافية والصحية.
وفي ختام حديثه قال سموه : إن الحديث عن هذه المناسبة وما تم من خلالها من إنجازات يبعث في نفوسنا شعوراً كبيراً بالأمل والاطمئنان على مستقبل هذه البلاد الغالية ، شعوراً ناجماً عن ثقة راسخه تبرد العزم والحنكة في القيادة الرشيدة لخادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين -حفظهما الله ورعاهما- ذخراً في خدمة الدين والوطن، سائلا الله تعالى أن يحفظ الوطن وأن يديم عليه نعمة الأمن والاستقرار والرخاء في ظل قيادته الحكيمة .
بواسطة : احمد الحدري
 0  0  99
التعليقات ( 0 )